شريط الأخبار
الرئيسيةأخبار ← معتمدية اللاجئين : إريتريا المصدر الأكبر للاجئين إلى السودان
2013-06-27 صحيفة الأخبار السودانية

معتمدية اللاجئين : إريتريا المصدر الأكبر للاجئين إلى السودان

أكد نائب معتمد شئون اللاجئين لولايات شرق السودان بشير محمد أحمد تدهور الأوضاع الإنسانية لأكثر من 37 ألف لاجئ بمعسكرات اللجواء السبعة بالولايات الشرقية .

وقال بشير في تصريح لصحيفة (الأخبار) الصادرة بالخرطوم اليوم الخميس إن المعسكرات تفتقر للمياه والغذاء والعلاج بسبب المعايير الدولية التي فرضتها المنظمات والدول المانحة للمعونات.
وأشار إلى أن نسب الأغذية التي تأتي للمعسكرات لا تتجاوز 10 % للمعسكر الواحد وأن النقص يتجاوز 90 % ، وكشف عن دخول ما لا يقل عن 50 إلى 60 لاجئاً في اليوم إلى السودان عبر المعابر الشرقية المفتوحة على ثلاث دول.
وأضاف نائب المعتمد، أن المواطنين الإريتريين يمثلون العدد الأكبر من طالبي اللجوء للسودان بفئة عمرية لا تتعدى 18 عاماً ، وأرجع انتشار ظاهرة الاتجار البشر في الآونة الأخيرة إلى كونها أقرب طريقة للثراء بعد تجارة السلاح .
وأكد أنهم استطاعوا بمعاونة حكومة ولاية "كسلا" والجهات الأمنية الأخرى الحد من الظاهرة، ونوه إلى عدم قدرتهم على منع اللاجئين حاملي فيروس الإيدز من الدخول إلى السودان بسبب القوانين الدولية التي تقف حائلا دون ذلك، لكنه عاد وقال إنهم يعملون على منع انتشار المرض بإجراء كافة الفحوصات لطالبي اللجوء قبل دخولهم إلى السودان ومن ثم متابعتهم أثناء تواجدهم في معسكرات اللجوء .

إخترنا لكم

عامان على ٢١ يناير . بقلم / آمال علي

يناير ٢٠١٣ ،الحدث المفصلي في الحراك السياسي الاريتري الداخلي . نعم ، مفصلي كونه حدد وبشكل قطعي معضله التغيير المنشود من الاتجاهات المعارضه لنظام افورقي ،لصالح الداخل الاريتري . فقبل يناير ، كانت التكهنات والتوقعات تدور حول محوريين أساسيين ، الاول ، والذي كان الأكثر مراهنه عليه للأسف وهو غياب طبيعي للرئيس اسياس افورقي ، بناءا على ارتفاع معدلات أنباء الهبوط الصحي للرئيس والذي ازدادت وتيرته في السنوات الماضيه . والمحور الثاني ،وهو احتمال ان تقود بعض قوى المعارضه للتغيير بدعم قوى خارجيه ، وتحديدا اثيوبيا . حتى أتت احداث يناير ٢١والتي قلبت المعادلة المعارضه ، وسحبت الاحتمالين الى


المزيد   

النشرة البريدية

إشترك في نشرتنا البريدية ليصلك جديد الموقع إسبوعيا على بريدك الألكتروني.